أخبارعالمية

تايلور سويفت تهدد ترامب “سنصوت في نوفمبر للاطاحة بك”

المغنية تايلور سويفت تتحدى ترامب

شنت المغنية الأميركية تايلور سويفت ، هجوماً لاذعاً على الرئيس الأميركي دونالد ترمب بعد وصفه للمحتجين على قتل جورج فلوريد، بالسفاحين والبلطجية وتهديدهم بإطلاق النار عليهم.

وقالت سويفت في تغريدة عبر حسابها الرسمي على تويتر أشارت فيها إلى ترامب: “بعد إشعال نيران التفوق الأبيض والعنصرية طوال فترة رئاستك، هل لديك الجرأة لتتظاهر بالتفوق الأخلاقي قبل التهديد بالعنف؟ عندما يبدأ النهب يبدأ إطلاق النار؟”.

وأضافت “سنصوت على خروجك في نوفمبر”، في إشارة إلى انتخابات الرئاسة الأمريكية المقبلة.

وقد هدد دونالد ترمب في وقت سابق باللجوء إلى القوة العسكرية القاتلة لمجابهة من أسماهم باللصوص في منيابوليس، بعد ثالث ليلة من أعمال الشغب والحرق العمد تمر على المدينة بسبب قتل الشرطة لرجل أسود أعزل.

وندد ديمقراطيون في الكونغرس بتدوينة ترامب على “تويتر” معتبرين إياها تهديداً عنصرياً، وصف فيها المحتجين بـ”البلطجية”.

من هى تايلور سويفت ؟ 

وُلدت المغنية المشهورة وكاتبة الأغاني والممثلة الأمريكية تايلور سويفت في 13 ديسمبر عام 1989 في يوميسينغ، في بنسلفانيا في الولايات المتحدة، والدها سكوت وهو سمسار في البورصة ووالدتها أندريا وهي ربة منزل، ولها أخ صغير اسمه اوستين. كما كانت تايلور عضوة في نادي المسرح بمدرستها وكان لديها موهبة طبيعية في الكوميديا.

عندما كانت تايلور سويفت في الصف الرابع، ربحت مسابقة شعر قومية بقصيدة طولها ثلاث صفحات بعنوان “وحش في دولابي”. وفي سن العاشرة بدأت تايلور كتابة الأغاني والغناء في مسابقات الكاريوكي والمهرجانات والعروض في مدينتها.

على الرغم من أن جدتها كانت مغنية في الأوبرا، لكن تايلور اتجهت أكثر إلى الموسيقي الريفية والأغاني التي تحمل ذاك الطابع، وكان أكبر تأثير عليها في أدائها وأعمالها قادما من شنايا توين مغنية الريف المشهورة، وكذلك تأثرت بالمغنية لي أن ريميز، كما تعلقت بشدة بأسلوب باستي كلين ودولي باترون في عمرٍ مبكر.

رحلة تايلور سويفت الغنائية :

في العام 2006 أطلقت تايلور سويفت أولى أغانيها المنفردة Tim McGraw والتي وصلت إلى المركز السادس في تقييم مجلة “بيلبورد” لموسيقى الريف.

وفي العام نفسه، أطلقت أول ألبوم لها والذي كان يحمل اسمها حيث تمكن من حصد 6 أماكن في قائمة  “بيلبورد 200” لأغاني الريف، وقد قامت صحيفة نيويورك تيمز بالثناء على تايلور ووصفها بأنها “واحدة من أفضل كتاب أغاني بوب، وأكثر كتاب موسيقى الريف واقعية”.

في العام 2008 كانت تايلور أكثر المغنيين مبيعاً في الولايات المتحدة بمبيعات أكثر من 4 ملايين ألبوم، وفي ذات العام حصد ألبومهاFearless  وألبوم آخر يحمل اسمها المركزين الثالث والسادس على التوالي بمبيعات تقدر بـ 2.1 و 1.5 مليوناً .

كانت تايلور سويفت على علاقة حبّ بجو جوناس ولكنهما انفصلا عام 2008،  وارتبطت بعلاقات حبّ مع كل من تايلور لوتنير وجيك جيلينهال. كما صدرت دمية على هيئة سويفت في أواخر عام 2008.

وتعتبر تايلور أول مغنية في تاريخ Nielsen SoundScan يكون لها ألبومان في قائمة أفضل 10 لنهاية العام . كما كان أول ألبوم لمغنية من مغنيات موسيقى الريف يحقق المركز الأول في قائمة Billboard 200 لمدة 8 أسابيع. كما حصلت تايلور سويفت في العام نفسه على شهادة في الدراسات العليا.

وفي العام 2009 أصبحت تايلور سويفت أول مغنية ريف تتخطى  حاجز 2 مليون تحميل من الإنترنت لثلاث أغاني فقط. كما ربحت في ذات العام خمس جوائز ضمن جوائز الموسيقى الأميركية. وحصلت على جوائز غرامي. في عام 2009 أيضاً أصبحت سويفت أحدث شخصية مشهورة متحدثة باسم دوري الهوكي الوطني، حيث ظهرت في إعلانات لفريق ناشفيل في الهوكي.

تايلور سويفت ككاتبة :

وفي أحد فصول الصيف خصصت تايلور كل وقتها لكتابة رواية تتألف من 350 صفحة ولكنها لم تنشر. وأصبحت ممثلة العلامة التجارية Cover girl.

وفي العام 2010 نزل في الأسواق ألبومها الجديد Speak Now حيث حقق نجاحاً كبيراً والذي كان أغلبه من كتاباتها،  وبفضل شهرتها، أطلّت تايلور على أغلفة الكثير من المجلّات كـMaxim’s وTeen Vogueو  Allureو  Glamour وغيرها.

وبجانب الأغاني وكتابتها لها، خطت تايلور سويفت أولى خطواتها كممثلة في أفلام كـHannah Montana: the movie، وValentine’s Day، وشاركت بالتمثيل في إحدى حلقات المسلسل الأمريكي (سي إس آي)
واختيرت تايلور سويفت ضمن أكثر 100 شخص جمالاً في العالم لأعوام 2008 و2009 و2010، وفقًا لتصنيف “مجلة بيبول.”

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق